تزوجت 8 مرات بدون فستان زفاف.. حقائق عن الممثلة ميرفت أمين

Saif
2020-11-25T02:37:07+02:00
منـوعـات
25 نوفمبر 202011 views مشاهدة
تابعونا على يوتيوب
تزوجت 8 مرات بدون فستان زفاف.. حقائق عن الممثلة ميرفت أمين

تحتفل النجمة المصرية الجميلة ميرفت أمين اليوم بعيد ميلادها الـ 74 والتي قضت منهم أكثر من 50 عاماً في التمثيل، وبين كل عملٍ وآخـر كان يسطع نجمها في سماء الفن حتى أصبحت أحد أهم نجمات الزمن الجميل اللاتي لا تزال تواصل فنّها إلى الآن.

وُلدت ميرفت أمين في الـ 24 نوفمبر من عام 1946 وبدأت مشوارها الفني في عام 1968، وعلى الرغم من النجاحات التي حققتها خلال مسيرتها الفنية إلا أن حياتها الشخصية لم تكن مستقرة بالمرّة، فقد تزوجت ثماني مرات والغريب أنها لم ترتدي فستان زفاف في أي منها!

كانت الزيجة الأولى للنجمة الجميلة من المطرب السوري موفق بهجت الذي ارتبطت به في سن مبكرة من حياتها ثم انتهى زواجها بالانفصال بعد أن تم القبض عليه بقضية ممنوعات، وكانت الزيجة الأخيرة من رجل الأعمال مصطفى البليدي بالطلاق.

وكانت الزيجة الأطول في حياتها هي زواجها من الفنان حسين فهمي، والتي جاءت بعد قصة حب جميلة بين الثنائي وأثمرت عن ولادة ابنتها الوحيدة “منة حسين فهمي”، ولكن كالعادة انتهى زواجهما بالانفصال وقيل أن الغيرة كانت إحدى أهم أسبابها.

mervat amen4 - تلفزيون بيت لحم
mervat amen 1 - تلفزيون بيت لحم

وعلى الرغم أنها لم تتمكن من ارتداء فستان الزفاف الأبيض في زيجاتها الثمانية إلا أنها استعاضت عن ذلك بارتداء فستان الزفاف عدة مرات في أعمالها الفنيّة الكثيرة، وتحدثت ميرفت أمين عن المرة الأولى التي ارتدته فيها وكيف ترك ذلك أثره على قلبها وتحدثت عن ذلك في إحدى المقابلات الإعلامية، قائلة:

“أتذكر أول مرة ارتديت فيها الفستان الأبيض على الشاشة، فقد كان إحساسا متباينا بين السعادة والخوف.. كنت سعيدة، كأي فتاة تحلم بأن ترتدي الفستان الأبيض وتعيش هذه اللحظات الجميلة، إلا أنني في الوقت ذاته كنت متخوفة من التجربة، لذلك كنت أتسم أثناء التصوير بالعصبية والتوتر”.

mervat amein - تلفزيون بيت لحم
mervat amen1 - تلفزيون بيت لحم

وكانت قد تعرضت ميرفت أمين لوعكة صحية حرجة أفقدتها ذاكرتها، بسبب تناولها بكثرة نوع معين من العقاقير كانت قد سمعت أن له تأثيرًا في حرق الدهون بجانب إمتناعها عن تناول الطعام، حتى شعرت بعد فترة بأنها غير متزنة وفوجئت بعدم تذكرها لأي شخص من أفراد أسرتها حتى ابنتها، وتم نقلها إلى المستشفى حتى بدأت تعود لها ذاكرتها تدريجياً.

رابط مختصر