تركيا تنجح في الوصول الى علاج ثوري ضد فيروس كورونا

28 يونيو 2020
تركيا تنجح في الوصول الى علاج ثوري ضد فيروس كورونا

كشفت السلطات الصحية التركية، اليوم الأحد، عن نجاح دواء “اشعاعي” جديد لمعالجة مرضى فيروس كورونا المستجد، يطلق عليه ” تيركش بيم”.

ووفقا لوكالة “الأناضول”، فإن مدير صحة ولاية ديار بكر التركية “جيهان تكين”، أعلن عن نجاح تنفيذ مشروع العلاج الإشعاعي لأول مرة على مريض من الولاية، بعدما كان في وحدة العناية المكثفة.

وأكد تكين أن نتيجة فحص فيروس كورونا لدى المريض تحولت من الإيجابية إلى السلبية عقب العلاج الاشعاعي الجديد.

وكانت مؤسسة “آر دي غلوبال إنفاميد” التركية قد أعلنت في مايو/أيار الماضي، عن أن هذه الطريقة “الاشعاع” تقضي على الكائنات المجهرية والبكتيريا والفيروسات من جسم المريض بشكل كامل، دون أي أضرار جانبية، مبينة أنه تم التوصل إلى هذا العلاج بعد ثلاث سنوات من البحث والتطوير.

وأوضحت المؤسسة التركية أنها كانت تجري منذ العام 2017 دراسات وأبحاث حول مسببات الأمراض والكائنات الدقيقة التي تسبب العدوى، فيما بدأ التركيز على فيروس كورونا العام الماضي، فور انتشاره في العالم.

وأشارت إلى أنها حصلت على موافقة من وزارة الصحة الشهر الماضي، لتجربة هذا العلاج على المرضى، فيما تم التوصل إلى نتائج إيجابية.

وتجاوزت أعداد المصابين بفيروس كورونا حاجز الـ10 ملايين شخص، تعافى منهم أكثر من نصف هذا العدد (5 ملايين، و414 ألف شخص)، وتوفي قرابة نصف المليون متأثرين بمضاعفات الفيروس.

وفي تركيا، وصل عدد الإصابات إلى 185 ألفا و245، إثر تسجيل ألف و214 إصابة خلال الساعات الـ 24 الأخيرة.

وارتفع العدد الكلي لاختبارات الكشف عن الفيروس إلى مليونين و863 ألفا و632، بعد إجراء 41 ألفا و316 اختبارا جديدا، بينما بلغ عدد المصابين في العناية المركزة 769، وعدد الخاضعين لأجهزة التنفس الصناعي 310.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد أعلن في وقت سابق، أن العلماء الأتراك نجحوا بإنتاج دواء محلي الصنع، وسيتمّ استخدامه في علاج كورونا بعد الحصول على التراخيص اللازمة.

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من الجامعات ومراكز البحث العلمي التركية قد بدأت بتطوير علاج ومستلزمات طبية خاصة بـ”كورونا” خلال الفترة الماضية، فيما تحولت عدد من القطاعات الصناعية والدفاعية لتصنيع أجهزة للتنفس.

المصدرالأناضول