مشاهدة المباريات

“القدس تحررت والعرب اتحدوا” مسلسل “النهاية” يتخيل العالم بعد قرن

Saif
منـوعـات
25 أبريل 2020
“القدس تحررت والعرب اتحدوا” مسلسل “النهاية” يتخيل العالم بعد قرن

أشاد متابعون عرب على مواقع التواصل الاجتماعي بالحلقة الأولى من مسلسل “النهاية”، الذي يؤدي دور البطولة فيه الممثل يوسف الشريف، وذلك بعد ظهور مشهد يتحدث عن تحرير القدس وفلسطين من الاحتلال الإسرائيلي، وعن تزايد قوة الدول العربية عسكرياً واقتصادياً.

هزيمة “إسرائيل”

البث المباشر

بدأت أحداث الحلقة الأولى من مسلسل الخيال العلمي “النهاية” في العام 2120، وتحدثت عن تحولات كبرى شهدها العالم، من أحداث سياسية، إلى اختلاف طريقة عيش البشر واعتمادهم بشكل أكبر على التكنولوجيا.

ظهر في هذه الحلقة مدرس تاريخ كان يشرح لعدد من التلاميذ أبرز ما حل بالقرن الحادي والعشرين الذي نعيش فيه الآن، وكان يخبرهم بأنه منذ منتصف هذا القرن بدأ ميزان القوى يتغير في العالم.

تحدث المُدرس عن تفكك الولايات المتحدة، واستعادة العرب لقوتهم، وخوضهم معاً حرباً أطلقوا عليها اسم “تحرير القدس” من إسرائيل، مستغلين انشغال أمريكا عنها بسبب الحرب التي فككتها، وقال المدرس إن “الحرب أدت إلى تدمير دولة إسرائيل الصهيونية، قبل أن تمر مئة سنة على تاريخ إنشائها”، وبعد ذلك عاد الجزء الأكبر من اليهود إلى بلدانهم الأصلية بعدما خرجوا من فلسطين”.

ردود أفعال إيجابية

رغم أن ذلك كان سيناريو تخيلياً يطرحه مسلسل “النهاية” الذي يُعرض على قناة On E المصرية، فإنه حظي بإعجاب واسع من قبل متابعين عرب على مواقع التواصل، حيث تصدّر اسم الممثل المصري يوسف الشريف واسم المسلسل قائمة التغريدات الأكثر تداولاً في مصر على موقع تويتر.

قال حساب باسم “أحمد عبدالفتاح” وهو يعلق على كلام المُدرس: “المشهد ده خطف قلبي من مسلسل {النهاية}، الدول العربية قامت بالتخلص من عدوها اللدود في حرب سميت بحرب “تحرير القدس”، وانتهت الحرب سريعاً بتدمير دولة إسرائيل الصهيونية (…)”.

من جانبه وصف مغرد باسم أكرم فلتوس المسلسل بأنه “في مستوى خرافي”، وقال إنه يحظى بالإبهار في كل شيء، من القصة، إلى الأداء والمؤثرات البصرية، مضيفاً: “حاجة لا تصدق أنها مسلسل عربي”، وفق تعبيره.

أما حساب باسم “فهد بن عبدالعزيز” فقال: “يوسف الشريف في #مسلسل_النهاية بعد الحلقة الأولى وليس حكماً نهائياً نحن على موعد مع شيء استثنائي”.

في رأي مشابه، كتب حساب باسم “منى” يقول: “مسلسل النهاية فعلاً من أنضف مسلسلات السنة دي وأمتعهم وبجد شكراً للكاتب والسيناريست اللي كتبوا قصة المسلسل لأنهم خرجوا عن المألوف في مصر إن في حد يفكر ويكتب بالطريقه دي فعلاً حاجة جميلة أوي وطبعاً يوسف الشريف ممتاز بيعرف ازاي يجسّد أي شخصية”.

لكن في المقابل كانت هنالك بعض ردود الأفعال التي لم تبدِ إعجابها بالحلقة الأولى من المسلسل وفكرته، وقال حساب باسم “محمد طاحون” إنه شاهد “10 دقائق فقط من المسلسل ولم يعجب به”، في حين كتب حساب آخر باسم “إبراهيم صالح” يقول: “عندي مشكلة صغيرة مع مسلسل النهاية وهي أن الممثلين مش حاسسهم لايقين عالتكنولوجيا”.

فكرة المسلسل

 المعروف حتى الآن عن الفكرة العامة للمسلسل بأنه يدور حول مهندس -يؤدي دوره يوسف الشريف- يحاول مقاومة سيطرة التكنولوجيا على حياة البشر، لكن محاولاته تقوده إلى مواجهات خطيرة، خاصة مع ظهور رجل آلي مستنسخ منه.

وذكرت وسائل إعلام مصرية، أن المسلسل أيضاً يتحدث عن سيطرة التكنولوجيا على كافة مناحي الحياة، وهو ما سيؤدي إلى انهيار الإنسانية بطريقة ما، لم تتضح حتى الآن.

من جانبه قال موقع “في الفن” إن تحرر أحداث المسلسل من قيود الزمن يجعل كل شيء ممكناً، لا يشترط أن تكون الحياة بعد 100 عام أكثر تطوراً، قد تكون بعض المناطق في العالم أقل تطوراً من غيرها، بل لا يوجد ما يمنع العودة لوسائل الحياة القديمة.

كذلك يُظهر إعلان المسلسل وجود تغير في شكل المباني والأزياء ووسائل التنقل في جانب الآليين، لكن في الجانب الخاص بالبشر نرى اختلافاً واضحاً في أسلوب الحياة.

يُشار إلى أن المسلسل من تأليف عمرو سمير عاطف، وإخراج ياسر سامي، وإنتاج سينرجي-تامر مرسي، ويشارك في بطولته عدد من الفنانين، ومنهم يوسف الشريف، عمرو عبدالجليل، ناهد السباعي، أحمد وفيق، محمد لطفي، محمود الليثي، سهر الصايغ وياسمين علي.

المصدرعربي بوست